ايات

تقرير عن عَمَلنا في لينز

* اشتركَ القسّ رأفت في إرساليّةٍ جديدةٍ تُدعى "آمين"، وهي مؤسّسة مسيحيّة تعمّل مع اللّاجئين الذين فرّوا إلى النّمسا. اللاجئون، عادةً، يعانون من ظروف معيشيّة صعبة بالإضافة لمعاملة عدائية من قِبَل الدّولة. رأفت مسؤول عن اللاجئ النّاطق بالعربيّة آملين له ولعائلته بحياةٍ أفضل. حامِد (لقد تمّ تبديل الإسم)، نَزَحَ من العراق في حين أنّه أجبِرَ بتَركِ أطفاله الخمس هناك. عندما أدرَكَ أنّه ليسَ بإمكان عائلته اللحوق بهِ كان قد فات الأوان لعودته الى العراق. من ثمّ قد سَمَح الله أن يحظى حامد بمُتابعة مع عائلة المشرقي ليزوّدونه الأمل.

 

* رأفت يتبارك بخدمة أناس كُثُر. هو غالباً ما يقوم بزيارة المرضى والعجزة لقراءة الانجيل والصلاة معهم. كذلك، فإنه يقوم بزيارة سُجَناء فيُحادثهم ويصلّي معهم.

 

* إرساليّة عرب ليسوع متوجّهة نحو مسيرة دوليّة ، إسرائيل ولينز مُتّصلتان ومُتوحّدتان في الصلاة. الأخت مادلينداود، نائبة رئيس ارسالية عرب ليسوع في  لينز ، والقسّ رأفت يتشاركون خطط الله المُستقبليّة ويناقشون ويصلّون عَبرَ برنامج skype على الانترنت. كذلك، اسرائيل تُصلّي بلا انقطاع من أجل كنيستها الأخت في لينز.

 

* راعي كنيسة لينز القس رافت مشرقي ،وهي كنيسة تبشيرية وتعقد دروسا للكتاب المقدس وتقوم باعمال الرحمة ويُميّزها خدمة الاطفال باشراف الاخت سوزي مشرقي.

 

* تقوم إرساليّة عرب ليسوع في الأراضي المُقدّسة بتخطيط مؤتمر نسائي في حزيران القادم، بالإضافة إلى المؤتمر السّنوي في تشرين الثاني في بيت لحم.

 

* القسّ رأفت سيسافر الى مصر (يوم الجّمعة القادِم) لمدّة أسبوع بهدف زيارة عائلته وبهدف تشجيع الكنائس، في هذه الفترة الصّعبة إنه يحتاج إلى صلواتكم.

 

 

شكراً لصلواتكم ودعمكم،

معاَ من أجل يسوع

 

--

--

--

--